الرئيسية       أرسل مقالا       الارشيف       من نحن       اتصل بنا

تاريخ التصوف الاسلامي
طرق و أعلام الصوفية
عبادات و علوم الصوفية
بيوت الله و مقامات الصالحين
سين جيم التصوف
منوعات صوفية

التصوف في عصر العولمة
التصوف و الثقافة العالمية
المراة ما لها و ما عليها

فكر و ثقافة
قضايا و حوارات

أخبار-مهرجانات-دعوات
علوم و تكنولوجيا



منوعات صوفيةمن مواعظ الحسن البصري رضي الله عنه

من مواعظ الحسن البصري رضي الله عنه

كتب الحسن إلى عمر بن عبد العزيز: "إعلم أنّ التفكر يدعو إلى الخير والعمل به، والندم على الشر يدعو إلى تركه، وليس ما يفنى وإن كان كثيرًا يعدل ما يبقى وإن كان طلبه عزيزًا، فاحذر هذه الدار الصارعة الخادعة الخاتلة التي قد تزينت بخدعها وغرت بغرورها وقتلت أهلها بأملها وتشوفت لخطابها فأصبحت كالعروس المجلوة، العيون إليه ناظرة، والنفوس لها عاشقة، والقلوب إليها والهة ولألبابها دامغة وهي لأزواجها كلهم قاتلة، فلا الباقي بالماضي مُعتبِر، ولا الآخِرُ بما رأى من الأول مُزدجِر، ولا اللبيب بكثرة التجارب منتفع.
فاحذرها الحذر كله فإنها مثل الحية لين مسها وسمها يقتل، فاعرض عما يعجبك فيه لقلة ما يصحبك منها، وضع عنك همومها لما عانيت من فجائعها، وأيقنت به من فراقها، وشدد ما اشتد منها الرخاء ما يصيبك، وكن ما تكون فيها احذر ما تكون لها فإن صاحبه كلما اطمأن فيها إلى سرور له، أشخصته عنها بمكروه، وكلما ظفر بشيء منها وثنى رجل عليه انقلبت به، فالسار فيها غار، والنافع فيها غدًا خار، وصل الرخاء فيها بالبلاء، وجعل البقاء فيها إلى فناء، سرورها مشوب بالحزن، وءاخر الحياة فيها الضعف والوهن، فانظر اليها نظر الزاهد المفارق ولا تنظر نظر العاشق الوامق، واعلم أنها تزيل الثاوي الساكن وتفجع الغرور الآمن، لا يرجع ما تولى منها فأدبر ولا يدري ما هو ءات فيها ينتظر".
وقال : "ان الدنيا دار عمل من صحبها بالنقص لها والزهادة فيها سعد به نفعته صحبتها، ومن صحبها على الرغبة فيها والمحبة لها شقي بها وأسلمته إلى ما ل صبر له عليه ولا طاقة له به من عذاب الله، فأمرها صغير ومتاعها قليل، والفناء عليه مكتوب، والله تعالى ولي ميراثها، وأهلها محولون عنها إلى منازل ومنها يخرجون، فاحذروا ذلك الموطن وأكثروا ذلك المنفلت، واقطع يا ابن ءادم من الدنيا أكثر همك، ولا تميل إلى الدنيا فترديك منازل سوء مفضية بأهلها إلى ندامة طويلة وعذاب شديد، فلا تكونن يا ابن ءادم مغترًا، ولا تأمن ما لم يأتك الأمن منه فان الهول الأعظم ومفظعات الأمور أمامك لم تخلص منها حتى الآن، ولا بد من ذلك المسلك وحضور تلك الأمور إما يعافيك من شرها وينجيك من أهوالها، وإما الهلكة وهي منازل مخوفة محذورة مفزعة للقلوب، فلذلك فاعدد ومن شرها فاهرب، ولا يلهينك المتاع القليل الفاني، وتربص بنفسك فهي سريعة الانتقام من عمرك فبادر أجلك، ولا تقل غدًا غدًا فإنك لا تدري متى إلى الله تصير فان الحجة لله بالغة، والعذر بارز، وكل مواف الله عمله، ثم يكون القضاء من الله في عباده على أحد أمرين: فمقضي له رحمته وثوابه فيا لها نعمة وكرامة، ومقضي سخطه وعقوبته فيا لها من حسرة وندامة، ولكن حق على من جاءه البيان من الله بأن هذا أمره هو واقع أن يصغر في عينيه ما هو عند الله صغير، وأن يعظم في نفسه ما هو عند الله عظيم".

المصدر: موقع الطرق الصوفية الصحيحة
http://www.soufiyyah.com/soufi/soufi_032.php

محمدمصر
جزاكم الله خيرا على هذا الإرسال الجميل وصدق الله العظيم إذ يقول: (أدعو إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة) وهذه الرسائل هى خير دعوة الى الله عز وجل. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

سمر ماجدالعراق
بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على سيدنا محمد الوصف والوحي والرسالة والحكمة وعلى اله وصحبه وسلم تسليما جاء شاب إلى الحسن البصري رضي الله عنه فقال: أعياني قيام الليل أي حاولت قيام الليل فلم استطعه، فقال: قيدتك خطاياك. وجاءه آخر فقال له: إني أعصي الله وأذنب، وأرى الله يعطيني ويفتح علي من الدنيا، ولا أجد أني محروم من شيء فقال له الحسن: هل تقوم الليل فقال: لا، فقال: كفاك أن حرمك الله مناجاته. قيل للإمام الحسن البصري رحمه الله: ما سر زهدك في الدنيا؟ قال: علمت بأن رزقي لن يأخذه غيري فاطمئن قلبي له، وعلمت بأن عملي لا يقوم به غيري فاشتغلت به، وعلمت أن الله مطلع علي فاستحيت أن أن أقابله على معصية، وعلمت أن الموت ينتظرني فأعددت الزاد للقاء الله . روى أبو عبيدة الناجي أنه سمع الحسن يقول: يا ابن آدم إنك لا تصيب حقيقة الإيمان حتى لا تعيب الناس بعيب هو فيك، وحتى تبدأ بصلاح ذلك العيب من نفسك فتصلحه، فإذا فعلت ذلك لم تصلح عيباً إلا وجدت عيباً آخر لم تصلحه، فإذا فعلت ذلك كان شغلك في خاصة نفسك، وأحب العباد إلى الله تعالى من كان كذلك . وعن يحيى بن المختار عن الحسن قال: إن المؤمن قوام على نفسه يحاسب نفسه لله عز وجل، وإنما خف الحساب يوم القيامة على قوم حاسبوا أنفسهم في الدنيا، وإنما شق الحساب يوم القيامة على قوم أخذوا هذا الأمر من غير محاسبة.
روى أبو عبيدة الناجي أنه سمع الحسن بن أبي الحسن يقول: حادثوا هذه القلوب فإنها سريعة الدثور، واقدعوا هذه الأنفس فإنها طلعة وإنها تنازع إلى شر غاية، وإنكم إن لم تقاربوها لم تبق من أعمالكم شيئاً فتصبروا وتشددوا فإنما هي ليال تعد، وإنما أنتم ركب وقوف يوشك أن يدعى أحدكم فيجيب ولا يلتفت فانقلبوا بصالح ما بحضرتكم، إن هذا الحق أجهد الناس وحال بينهم وبين شهواتهم وإنما صبر على هذا الحق من عرف فضله ورجا عاقبته . لله ما أطهر هذه القلوب، ولله ما أزكى هذه النفوس، بالله عليك قل لي: هل أرواحهم خلقت من نور أم أطلعوا على الجنة وما فيها من الحور أو عايشوا النار وما فيها من الدثور أم إنه الإيمان يكسى ويحمل فيكون كالنور (نور على نور يهدي الله لنوره من يشاء). واللهم صل على سيدنا محمد الوصف والوحي والرسالة والحكمة وعلى اله وصحبه وسلم تسليما .

امنة محمدالعراق
بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على سيدنا محمد الوصف والوحي والرسالة والحكمة وعلى اله وصحبه وسلم تسليما ان الدنيا دار فناء رغم ما فيها من مغريات فهي خزف زائف زائل كالطيف يرى جمال الوانه الزاهية ولا يؤخذ منه الا النظر فقط كل ذلك والنفس متعلقة بها تنسى دائما انها في نوم عميق وحلم جميل حلم يزينه الشيطان والاهواء والانفس لتجعل صاحبه لا يريد ان يستفيق منه ليوهم نفسه انه خالد في هذا الحلم العميق الذي يكون اللهو واللعب والعبث فيه شغله الشاغل فينسيه انه مستفيق لا محالة ولكنه يصر على انه دائم فيه خالد فيبني فيه صروح شاهقة ينسى انه تاركها من بعده لاجيال تحرص على بناء دنياهم وخراب اخرتهم مثلما كان يفعل ولكنه رغم عمره الطويل يستفيق على حلم اخر وعالم اخر لم يكن يخطر بباله يوما الا وهو عالم البرزخ ومن بعده عالم الاخرة التي كان يحرص على خرابها ويسوف ايامه على امل انه يتوب في يوم من الايام لعلمه الله غفور رحيم وينسى انه شديد العقاب (ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين) وصل اللهم على سيدنا محمد الوصف والوحي والرسالة والحكمة وعلى اله وصحبه وسلم تسليما

محمد علي محمد عابدينمصر الكنانة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اللهم صلي علي سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم الحمد لله الذي فضل امة محمد بأشياء لم تعط امة من الأمم السابقة مثلها ومنها أن علمائها يقومون مقام الأنبياء والحسن البصري رضي الله عنه يعتبر أفضل التابعين رضي الله عنه ويعتبر إمام الأمة إذ كان يرضع وهو طفل من ثدي أم المؤمنين أم سلمة رضي الله عنها
وتربي علي يد الإمام علي بن أبي طالب كرم الله وجهه وأخذ عنه علم العقيدة
وأخذ عنه علم الحقيقة(حيث انتهت القطبانية إليه بعد أبوبكر وعمر وعثمان رضي الله عنهم أجمين) فكان مجدد القرن الثاني الهجري بلا منازع
إذ أن علماء الأمة كلهم عقيدة وحقيقة ينتسبون إليه لا كما يقول البعض أنه كان إمام المعتزلة أستغفر الله العظيم و أخيرا أكثروا من الصلاة على النبي والإستغفار وهذا ما أعلم والله ورسوله أعلى وأعلم

مفيدفلسطين
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين حمدآ يقرب النعم ويبعد النقم
الـلـهـمَّ صـلِّ وســلـم وبـارك على سيدنا محمد وعلى آله وعترته واسقنا من شراب محبتك ومحبته وأمتنا على اتباع كتابك وسنته واجعلنا من أهل خصوصيته وسلم تسليما كثيرا"
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كلام لابد منه كي لاتغرنا الدنيا أو نفسنا الأمارة، ونحسب أننا في مأمن من رعونات النفس وخواطر إبليس اللعين..
....هذه الأبيات أوجهها إلى نفسي...
..إليك يانفسي..فاسمعي واتعظي..



ياواعظ الناس قد اصبحت متهما *** اذا عبت منهم امورا انت تأتيها
اصبحت تنصحهم بالوعظ مجتهدا *** والموبقات لعمرى انت جانيها
تعيـب دنيـا وناسـا راغبيـن لهـا *** وانـت اكثـر منهـم رغـبـة فيـهـا



...ولك هذا أيضا يانفسي الخبيثة ويامرافقتي التي أكرهها...



ياواعـظ النـاس عمـا انـت فاعلـه *** يامـن يـعـد علـيـه العـمـر بالنـفـس
احفـظ لشيـبـك مــن عـيـب تدنـسـه *** إن البـيـاض قلـيـل الحـمـل للـدنـس
كحامـل لثيـاب النـاس يغسلـهـا *** و ثـوبـه غــارق فــي الـرجـس و الـدنـس
تبغـي النجـاة و لـم تسلـك طريقتـه *** إن السفينـة لا تجـري علـى اليـبـس
ركوبك النعش ينسيك الركوب على ما *** كنت تركـب مـن بغـل و مـن فـرس
يوم القيامة لا مال و لا ولد *** و ضمة القبر تنسي ليلة العرس

أحمد النعيميالعراق
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على صاحب الخلق العظيم سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
جزاكم الله خبر الجزاء وحفظكم اينما كنتم

asdiraq
جزا الله خيرا من سعى في هذا البرنامج الذي إن أحسننا النية لله كانت في ميزان الحسنات . اسأل الله القبول.

أبو جعفرسورية
تعليقك جميل جداً يا أخ محمد علي محمد عابدين. بارك الله فيك.

أضف تعليقا
الاسم
البلد
البريد الالكتروني
التعليق
اكتب الارقام الظاهرة في الصورة

       


ميلاد النبي: الحدث.. وطرق الاحتفال


قصيدة للراحل نزار قباني في مدح حضرة الرسول محمد صلى الله عليه وسلم


الحكمة من النوم في المنظور الصوفي


جاء الربيع




فقه الأولويات والصوفية
تهنئة السيد الشيخ محمد الكسنزان بمناسبة المولد النبوي الشريف
تهنئة السيد الشيخ الدكتور نهرو الكسنزان بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك
طرق المعرفة عند الصوفية