الرئيسية       أرسل مقالا       الارشيف       من نحن       اتصل بنا

تاريخ التصوف الاسلامي
طرق و أعلام الصوفية
عبادات و علوم الصوفية
بيوت الله و مقامات الصالحين
سين جيم التصوف
منوعات صوفية

التصوف في عصر العولمة
التصوف و الثقافة العالمية
المراة ما لها و ما عليها

فكر و ثقافة
قضايا و حوارات

أخبار-مهرجانات-دعوات
علوم و تكنولوجيا



التصوف في عصر العولمةالشيخ حمزة يوسف...... نجم الدعاة

الشيخ حمزة يوسف...... نجم الدعاة

بقلم: أحمد ماهر
أول مرة شاهدته على شاشة mbc الفضائية لم أتوقع قط أن يكون غربيأوأمريكيا .. , فهو يتكلم العربية الفصحى بطلاقة وسلاسة شديدة دون أن يتلعثم أو أن يسقط حرفا, مخارج حروفه واضحة سليمة ,يستشهد بآيات القرآن الكريم, الذي يحفظه كله عن ظهر قلب, وكأنه يقرأ من مصحف مفتوح , ويذكر الأحاديث النبوية الشريفة بمتنها وسندها, يحفظ الكثير من الشعر العربي القديم والحديث وكذلك الأقوال المأثورة عن السلف والخلف, واسع الثقافة والاطلاع في كافة مناحي الحياة . عندما تسمعه لابد
وأن يترك فيك أثرا ما على عقلك أووجدانك أو كلاهما . تشعر فيه غيرة شديدة على هذا الدين .
فيه روحانية الصوفي وعقلانية المفكروحكمة الفيلسوف وفهم الفقيه وإنصاف القاضي . ينطوي قلبه على حب عميق للإسلام , قلب يفيض عطف و رحمة لكل البشر على اختلاف ثقافاتهم ودياناتهم وأجناسهم و أعراقهم تصفه وسائل الإعلام البريطانية بأنه "نجم الجيل المسلم الجديد".....بدأ بعد هجمات 11 سبتمبر بتكثيف زياراته لبريطانيا وله شعبية جارفة في الأوساط الشبابية. يرى أن العقبة الأساسية أمام الدعوة الإسلامية في الغرب هم المسلمون أنفسهم بسلوكياتهم , ويقول " صراحة إن الذين هاجروا, هاجروا بمشاكلهم، وعمروامساجدهم بها، والمسلم الجديد يتعب جدا من هذه التناقضات." يرى أن كثير من الدعاة المهاجرين لا يحسنون عرض الإسلام حيث لغتهم الإنجليزية ركيكة ولا يفهمون ثقافة البلاد التي يعيشون فيها وغالبا ما يفرقون ولا يجمعون. وهو من المنادين بشدة بضرورة إيجادتفاهم أفضل بين العالم الإسلامي والغرب ففي حوار أجراه معه فرانك جاردنر مراسل ال BBC للشؤون الأمنية قال " لدينا بلهاء في الغرب يزعمون أن المسلمين شياطين وبالمثل لدينا بلهاء بين المسلمين يزعمون أن الغرب شيطان. أنا آسف، البشر كلنا فينا الخير والشر. هناك أشخاص طيبون في الغرب وهناك أشخاص طيبون في العالم الإسلامي - وهناك أشرار في الغرب وهناك أشرار في العالم الإسلامي، ومعظم الناس فيهم خليط من الخير والشر يعتمل داخلهم. إننا لانعيش في القرون الوسطى. حينما يخرج مليون بريطاني في مظاهرات ويقولون لا تخوضوا الحرب باسمنا ويعتصمون وقوفا وجلوسا في البرد القارس لخمس ساعات، رأيت ذلك في هايد بارك، لا يمكنك أن تقول هؤلاء صليبيون ولا يمكنك أيضا أن تبرر تفجير منازلهم، إنهم أشخاص خيرون يعبأ ون فعلا "ويقول" لكي نستوعب إنجازات الآخرين وندرك كم نحن مدينون للكثير من البشر الآخرين يجب أن نقدر ونحترم كل أفراد الأسرة البشرية. " يمكن لمواطني الدول الغربية اتباع طريقتين لزيادة فهمهم للإسلام والمسلمين. وتتلخص الطريقة الأولى في التعرف على التأثير المذهل للمسلمين على تقدم ورقي الحياة في الغرب. وإذا سلكناهذا الطريق فإننا لن نقيم المسلمين كبشر فقط بل سنتمكن من تقييم أناس آخرين بمن فيهم الصينيين الذين يعدون مصدر الكثير من المخترعات والبضائع التي نقلها المسلمون إلى الغرب. أما الطريقة الثانية التي ستساعدنا على تعلم المزيد عن الإسلام فهي إدراك إلى أي مدى يمكن أن يساهم المسلمون والإسلام في حل الكثير من المشكلات المعاصرة والمستقبلية. يمكن لدول الغرب تعلم الكثير من التناغم بين العلوم والدين الصادق، وهو ما أشار إليه القرآن الكريم.
كان يعرف باسم مارك هانسن قبل أن يعتنق الإسلام وهو في السابعة عشرة من عمره عام 1977 في سانتا بار بارا بولاية كاليفورنيا, فترك دراسته الجامعية وقرر أن يقوم بجولة في الشرق الأوسط امتدت لعشر سنوات , فتعلم الفقه لأربع سنوات في الإمارات العربية المتحدة, وحفظ القرآن الكريم في المدينة المنورة.. ودرس اللغة والشعر العربي في المغرب والجزائر، وعاش حياة التصوف في موريتانيا..فهو سني العقيدة وسطي النهج مالكي الفقه مع مسحة صوفية .... عاد إلى أمريكا و حصل على البكالوريوس في التمريض من Imperial Valley College ودرجة علمية أخرى في الدراسات الدينية من جامعة San Jose State.أسلم على يديه الكثير من الأمريكيين وسافر إلي كثير من بلاد العالم يدعو إلى الإسلام ويخاطب المسلمين وغير المسلمين ويشارك في كثير من المؤتمرات والحوارات العالمية .. والشيخ حمزة يوسف هانسن هو أيضاَ مؤسس أكاديمية الزيتونة في الولايات المتحدة ، التي تهدف لإحياء التراث الإسلامي و لها فروع في 6 مدن أمريكية. ترجم العديد من المؤلفات الإسلامية إلى اللغة الإنجليزية, وهو من عائلة مثقفة؛ فوالده أستاذ لمادة الإنسانيات في جامعةهارفارد.. وأمه خريجة جامعة بيركلي العريقة.. أما جده فكان عمدة لإحدى مدن كاليفورنيا. عمل مستشارا لشؤون الإسلام للبيت الأبيض لكنه يهاجم بوش قائلا: "الناس يظنون أننا في أمريكا نعيش في ديمقراطية، هذه كلها أكاذيب.. من الذي أوصل بوش لكرسي الرئاسة.. الشركات الاحتكارية الكبرى!".
هو صاحب فكرة برنامج "يللا شباب" الذي يذاع على mbc ويقدم برنامج " رحلة مع حمزة يوسف " مع أحمد الفيشاوي وفريق برنامج " يللا شباب " الذي يذاع يوم الجمعة على ال mbc حيث التقى عدد من الشخصيات والرموز الإسلامية المؤثرة في الغرب مثل مغني البوب البريطاني السابق يوسف إسلام(كات ستيفن) والدكتور عبد الحكيم مراد, كما زار المدرسة الإسلامية التي أسسها يوسف إسلام وزار أول مركز إسلامي في لندن .
وباختصار شديد يعد الشيخ حمزة يوسف نموذج للداعية العصري الوسطي المعتدل الذي فقه دوره كمسلم يحمل رسالة الرحمة و الخير والحب والسلام للبشرية جمعاء ويكافح من أجل اجتثاث بذور الكراهية والحقد والبغضاء والجهل.

المصدر: بوابة العرب
http://www.arabgate.com/print/37/%D8%A3%D8%AD%D9%85%D8%AF-%D9%85%D8%A7%D9%87%D8%B1/614/%D8%A7%D9%84%D8%B4%D9%8A%D8%AE-%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9-%D9%8A%D9%88%D8%B3%D9%81......--%D9%86%D8%AC%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D8%B9%D8%A7%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%AC%D8%AF%D8%AF/

كريمة السقاطالمغرب -تطوان-
شكرا على هذه المعلومات القيمة ، وللراغب في معرفة المزيد من الأخبار عن المتصوفة والصوفية في الغرب ، أنصحه بالرجوع الى كتاب الموسوعي للأستاذ الباحث : عزيز الكبيطي ادريسي من المغرب والذي يتمحور حول الحركات الصوفية الإسلامية في أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية.
كريمة السقاط ab1948@menara.ma

???? ??????????
شكرا على هذه المعلومات القيمة،فرجال الله موجودون في كل زمان وفي كل مكان .

محمدءامريكاال
الحمد الله الذي نصر الاسلام بالعلماء العاملين بعلمهم وجعلهم حماة الدين وجعلهم معتدلين غير متشددين

ابو الهثيملندن
بارك الله فيك .

م.م الخيرالسودان
"لا يحسنون عرض الإسلام حيث لغتهم الإنجليزية ركيكة ولا يفهمون ثقافة البلاد التي يعيشون فيها وغالبا ما يفرقون يفرقون ولا يجمعون.""

أصحاب ـ محمد صلى الله عليه وسلم ـ ورضي اللله عنهم ماكانوا يفهمون لغات الشعوب البلاد التى نشروا فيها الأسلام...
فيا سيدي ليست القضية قضية لغةوإنما اخلاص وتجرد..
لكن لي سؤال لم يصر المسلمون على ادخال ارويا وامريكا!!؟

هاله محموداحمدمصر
جعل الله الشيخ حمزة منارا لهداية القلوب فى ظلمة الشرك

aboryahدمشق
هذا هو الفكر الإسلامي الصحيح , لما قدم النبي عليه الصلاه والسلام المدينه , أتى ببعض الصحابه فقال له عليك بلغة يهود , نعم الإسلام دين عالمي ورحمه للعالم أجمع , دين الحق , يلتقي ولا يفرق , من أنا إلى نحن إلى الأمه , بارك الله فيمن فهم الإسلام بوجهه المتطور الصالح لكل زمان ومكان .لا كما فهمته فئة جاهله أنه فقط للقرون الأولى مع التسليم بخيريتها , هدى الله الجميع لمعرفة عظمة الإسلام . امين .

احمد بن حسين عيديداليمن
جزاكم الله خيرا والعالم الاسلامي يزخر بامثال هؤلاء الدعاء الصادقين واناشد القائمين علي الموقع ان يستوعبوا جميع الدعاء والعلماء واهل المعرفة بالله من الشرق والغرب

شيماءالإسلام
لم يعمل مستشاراً في البيت الأبيض وقال هذا في برنامج على الجزيره عندما إستضافوه لكنهم أرادوا أن يستشيروه مره واحده بعد أحداث الحادي عشر من سيتمبر -للمعلوميه فقط - وشكراً

أضف تعليقا
الاسم
البلد
البريد الالكتروني
التعليق
اكتب الارقام الظاهرة في الصورة

       


البصيرة والفراسة


الشيخ حمزة يوسف...... نجم الدعاة


الصوفية ونشر الإسلام في ماليزيا


التصّوف الإسلامي، مفهومه وأصوله




البصيرة والفراسة
هل نحن الآن في حاجة إلى التصوف
الصوفية إلهام رباني للروح.. أداة المعرفة الصوفية هي القلب لا العقل
معطيات الإنسان الروحية على أعتاب عصر العلم